أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات كويك لووك ، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





فيديو حكاية خالتي فرنسا كيادة صاحبة الجلالة

فيديو حكاية خالتي فرنسا كيادة صاحبة الجلالة من المشاهد العبيطة التي أثارت الكثير ممن يفهمون او لايفهمون رقص وطبل وزمر ..



05-05-2016 01:19 مساء
Galal Hasanin
menu_open عضوية موثقة
مدير المنتدي
rating
الأوسمة:1
وسام الادارة
وسام الادارة
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 2008-08-27
رقم العضوية : 1
المشاركات : 12026
الدولة : Egypt
الجنس : ذكر
الدعوات : 27
يتابعهم : 4
يتابعونه : 53
الإجابات المقدمة: 4
مشاركات مكتبة الميديا: 219
قوة السمعة : 2886
موقعي : زيارة موقعي
التعليم : جامعي
الهواية : شعر
 offline 

فيديو حكاية خالتي فرنسا كيادة صاحبة الجلالة

477

من المشاهد العبيطة التي أثارت الكثير ممن يفهمون او لايفهمون رقص وطبل وزمر ممن يسمونهم المواطنين الشرفاء في محيط نقابة الصحفيين ويهتفون ضد الصحفيين (سواء نتفق معهم او لا نتفق) ويرددون وهم لا يفهمون اصلا ماهي القضية .....








ربما يعجبك هذا أيضا

يتكرر دائما من أواخر عهد مبارك الإستعانة ببعض المواطنين ممن هم تحت مستوى الشبهات للتصدي للفعاليات السياسية الإحتجاجيه وذلك بشكل متكرر وبنفس الوجوه وإستمر الأمر ذاته بعد ثورة يناير في عهد المجلس العسكري وتم ظهور فئة أخرى في عهد الأخوان كان يتم حشدهم بدافع أيدولوجي عن طريق ما يسمى النفير العام للوقوف في وجه مظاهرات واعتصامات المعارضين للمعزول مرسي
وكان من النقاط الإيجابية إختفاء هذه الظاهرة نسبياً في ما بعد ٣٠ يونيو الا في أحداث متفرقة مثل محاصرة مقر تصوير حلقات باسم يوسف قبل توقفها ثم بتوقفها إنقطعت هذه الظاهرة تماما حتى تم استدعائها من جديد مع إحتفالات عيد تحرير سيناء الأخيرة والتي جاءت متزامنة مع فعاليات إحتجاجية معارضة لإتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية لتخرج علينا بعض الوجود التقليديه بجانب عدد من الوجوه الجديده والتي ظهرت أمس أمام نقابة الصحفيين في المظاهرات المعارضة لإعتصام الصحفيين بنقابتهم وكان من أبرز هذه الوجوه الجديدة سيدة عرفت مجازا ب “خالتي فرنسا”






107

ولقد إستفزت هذه السيدة برقصها وهتافها ذاكرة هند خليفة محررة جريدة الفجر لتكشف ما لم يعرفه البعض عن خالتي فرنسا ومما يميط اللثام عن ظاهرة المواطنون الشرفاء ككل.

والتالي هو تقرير جريدة الفجر كما جاء من كتابة الصحفية هند خليفة وبعدسة أحمد علي والصحفي محمد رجب من جريدة المال

دائمًا ما يستغيث البسطاء، بالمسؤولين لايجاد الحلول بشأن أزمة العشوائيات، التى باتت قنبلة موقوتة في وجه الدولة توشك على الانفجار، الأمر الذى يثير التساؤلات عن تجاهل الدولة لهذه الأزمة مما سمح لها بالانتشار والتمدد فى كافة محافظات مصر، ليصبح الأمر لغزًا يحير الجميع.

وما بين أزمة العشوائيات وأزمة انتفاضة الصفحيين على خلفية اقتحام الشرطة لمقر نقابتهم، والتقطت “الفجر” طرف خيط بربط بين الأزمتين ليصبح لغز يحتاج تفسير للوصول لحقيقة الأمر.

فبعد المشهد الهزلي الذي حدث أمس الأربعاء، بمحاصرة العشرات من “المواطنين الشرفاء”، كما أطلق عليهم بعد ثورة 25 يناير لمحيط نقابة الصحفيين، أثناء انعقاد الجمعية العمومية الطارئة لها، رافعين صور الرئيس السيسي، وملوحين بإشارات خارجه في وجه الصحفيين، وموجهين لهم أفظع الشتائم والألفاظ الخادشة للحياء، متحامين بضباط الداخلية الذين كانوا يقفوا أمامهم دون أن يحركوا ساكنًا، على الرغم من اعتدائهم على بعض الصحفيين .

ووسط العديد من الصور التي تم التقاطها بمحيط النقابة لحظة رصد تصرفات هؤلاء “المواطنين الشرفاء”، فوجئنا بصورة لسيدة ترتدي جلبابًا أسودًا وترقص “حافية القدمين” أمام النقابة على نغمات أغنيات تسلم الأيادي وبشرة خير، ملوحة بإصبعها في إشارة مخلة بالآداب للصحفيين لتثير استفزازهم.

صورة السيدة انتشرت بكثافة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، ومع تداول صورة هذه السيدة، تصادف أن “الفجر” التقت بهذه السيدة في وقت سابق، حيث تم التسجيل معها في تقرير عن منطقة “تل العقارب” بالسيدة زينب، منذ أن أمر محافظ القاهرة آنذاك “جلال السعيد” بإزالة المنطقة، ونقل سكانها إلى المقطم، في ديسمبر الماضي، والتي كشفت أنها خرجت من السجن بعد أن قضت فيه 10 سنوات، وتعمل في “المدبح”

وقالت وقتها لـ”الفجر”، إنها تسكن وشقيقتها التي خرجت من السجن أيضًا منذ وقت قريب في المنطقة، ولديها ابن يدرس في دبلوم صناعي، موجهة نداء حينها إلى الرئيس السيسي، قائلة: “احنا اللي انتخبناك.. والعشوائيات هي اللي نزلت في انتخابك”.

تلك الصدفة ساعدتنا على التعرف على هذه السيدة التي كانت مثالًا للعشرات من الذين تواجدوا في محيط مقر صاحبة الجلالة، لم يعيد مشهدها علينا مأساة النظام الأسبق وتكرار الداخلية لأخطائها فقط، بل إنه يدعو للحزن لاستمرار استغلال جهل وفقر واحتياج هؤلاء

 
 




td]d, p;hdm ohgjd tvksh ;dh]m whpfm hg[ghgm

 

عزيزي القارئ ضع رداً لنعرف هل نحن علي صواب أم خطأ
ونرجو الابلاغ عن أي رابط لا يعمل


تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع
توقيع :Galal Hasanin
Mr. Galal Hasanin

Expert Teacher of English Language
El-Malek El-Kamel High School
Mansoura Secondary School for Girls
Mansoura
01004004263





الكلمات الدلالية
فيديو ، حكاية ، خالتي ، فرنسا ، كيادة ، صاحبة ، الجلالة ،


 







الساعة الآن 02:52 صباحا


وسوم المنتدى