البيت الأبيض يدين حرق المصحف ويعتبره تصرف مخالف للقيم الأمريكية

أدان البيت الأبيض الاثنين، قيام قس أمريكي متطرف بحرق المصحف الشريف، فيما أسماها القس «محاكمة القرآن». واعتبر البيت الأبيض ما حدث«مخالف تماما للقيم الأمريكية ومهين»، إلا انه رأى أن هذا العمل «لا يبرر الهجوم الدامي الذي استهدف موظفي الأمم المتحدة في أفغانستان».

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني خلال تصريحه اليومي للصحافيين « ندين بالمطلق حرق نص مقدس. نرى أن ذلك مخالف للقيم الأميركية ومهين».

وأكد المتحدث أنه «لا شيء إطلاقا يبرر أعمال العنف التي أودت بحياة 24 شخصا في أفغانستان من بينهم سبعة موظفين في الأمم المتحدة» خلال تظاهرات ضد حرق مجموعة مسيحية متطرفة في فلوريدا للمصحف الشريف في 20 مارس الماضي.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد ندد السبت بحرق المصحف، واعتبره فعل «ينم عن أقصى درجات التعصب والتزمت».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More