الرئيسية » عام كويك لووك » اسرار خطيرة جدا عن قتل الثورة والثوار

اسرار خطيرة جدا عن قتل الثورة والثوار

كويك لووك واسرار خطيرة

ads

ads

هذا المقال نشر في البوابة للاستاذ

——————————————————–

… اسرار الكارثة .. بالأدلة مبارك واسرته ومزرعة طرة ورجالهم فى الداخليه يتحكمون الأن عبر مندسين محترفين لتوجيه المظاهرات إلى حرب أهلية مع الجيش .. لذا سنكشف لأول مرة الأسرار الخطيرة؟ ….لقد اعتقلنا وعذبنا ولم نخاف لذا فالحل هو ان يعدمونا لأننا لن نسكت ولن نسكت:..فلقد تنبأنا بمجازر ماسبيرو والبالون ومحمد محمود ومجلس الوزراء وبورسعيد … وما بعد بعدها من مجازر !!!!!.. وابلغناهم وكشفنا لهم …. اللهو الخفى !!!!!!!! …
………. للتاريخ وللمؤرخين أرسلت هذه الرسالة الخطيرة منذ خمسة اشهر إلى سيادة المشير .. وإلى سيادة الفريق سامى عنان .. وإلى معالى الوزير اللواء مراد موافى .. بل ذهبت إلى جهاز أبطال المخابرات وأبلغتهم عن مذابح .. لضرب ثورة مصر !!.. وقابلت مستشار الوزير !!.. وأرسلت هذه الرسالة إلى وزير الداخلية منصور العيسوى .. ثم أرسلتها إلى رئيس جهاز الأمن الوطنى ( أمن الدولة سابقاً ) وحذرتهم من مخاطر هذه المؤامرة ومذابحها التى ستنفذها أيادى مبارك وأرجله السياسية والأمنية.. ونشرتها لهم على صفحاتهم على الفيس بوك !! .. وهذا هو نص الرسالة التى تكشف المؤامرة على الثورة والثوار دون أى تغيير أو تحريف وخاصةً أن كل من ارسلت إليه هذه الرسالة أحياء يرزقون .. وأرجو أن يكذبونى !!!! .. وهذا تليفونى 23657026 ـ 01524364401 ونرجو نشرها والأتصال بنا .
وهذا نص احد الرسائل ….. صاحب الفخامة القائد العام المشير/ محمد حسين طنطاوى الموقر
رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الموقف خطير جداً وهذا هو التشخيص والأسباب .. أقول الأسباب .. اذا نرجو أن تسمح لى أن أخاطب تاريخكم الوطنى والقومى وأخلاصكم الكبير لمصر العظيمة .. هناك أيدى ثالثة مازالت تحكم البلاد !!.. وتشعل فتنة رهيبة لكى تحرق مصر !!.. كلما أنطفئت نار أشعلت الأخرى .. ايدى ثالثة تلقى بحجر هنا وحجر هناك .. رصاصة تقتل بها الثوار ورصاصة أخرى تقتل بها رجال الأمن .. ايدى ثالثة تخطط وتحكم وتتحكم لتشعل فتنة طائفية هنا وأخرى هناك مستغلة نقاط ضعف المتطرفين من الطرفين !!….. الأيدى الثالثة هى القوة الخفية التى جمعت قيادات الرئيس المخلوع فى سجن مزرعة طرة ومعهم أكثر من 100 مليار جنية ليجتمعوا يومياً ويتدبروا خططهم ليشكلون جناحين .. الأول الجناح السياسى المكون من نجلى المخلوع جمال وعلاء وأحمد عز وفتحى سرور وزكريا عزمى ..الخ .. ومهمتهم أعادة هيكلة الحزب الوطنى فى عشرة أحزاب أخرى وتجميع أصحاب المصالح ـ وقد تم ـ والجناح الثانى هو الجناح العسكرى المكون من صفوت الشريف رجل الأستخبارات وحبيب العادلى وحسن عبد الرحمن وإسماعيل الشاعر وخمسه من أكبر مساعديهم ليشكلوا منظومة أمنية خطيرة تسيطر على البلاد من خلال جميع القيادات العليا والوسطى فى الداخلية !!..ونجاحهم فى مخططهم فى قتل الثورة والثوار يعنى بالنسبة لهم الحياة والعودة إلى السلطة.. وفشلهم يعنى الموت فى السجن دون التمتع بملياراتهم !!!! .. هذا بالإضافة إلى نشاط وأتصالات السيدة سوزان مبارك برموز العنف ثم الأستعانة برؤساء الدول العربية لمحاصرة مصر ومنع دعمها أقتصادياً من أجل تجويع الشعب المصرى واثارته ليثور على الثورة !! .. والحل الوحيد لأنقاذ مصر الأن توزيع المتهمين قيادات الحزب الوطنى على سجن وادى النطرون وسجون الصعيد والتحقيق مع السيدة سوزان مبارك والتحافظ عليها فى سجن القناطر لمنع استمرار المجازر !! .. لأنهم للأسف مهمتهم جميعاً هو قتل الثورة .. وقتل الثورة يتم عن طريق نشر فتن طائفية عنيفة فى أرجاء البلاد ـ وهو مايحدث ـ أو صراع بين الشعب والجيش ـ وقد بدأ ـ أو زرع صراع فى مجلسى الشعب والشورى .. مستغلين بذلك قلة خبرة قادة الثوار وحماسهم وأنتهازية أغلب الأحزاب والقوى الوطنية التى سرقت الثورة وحولت دماء وجثث الشهداء الى منافع ومناصب رفيعه ومقاعد برلمانيه !! ـ بعد أن استبعدت الثوار ـ وصعدت علي جثثهم للسيطرة على الحكم !!!.. اليد الثالثة هى التى قامت بتحويل مصر إلى ساحة لصراع أجهزة المخابرات العربية والغربية والإسرائيلية للسيطرة على الحكم عن طريق دعم رجالهم وعملائهم لسرقة السلطة ودعم الفتن وصنع المذابح وقتل الثوار !!!.. اليد الثالثة هى C I A والموساد واعوانهم الذين نشروا الأف الشائعات وانهكوا المجلس الأعلى للقوات المسلحة والمشير / محمد حسين طنطاوى وشوهت صورتهم وفتحت عليهم صهاليج جهنم من مشكلات خبيثة ومتشعبة لاتنتهى ويصعب حلها ثم أشغلتهم مع الجيش عن ما تقوم به إسرائيل وأمريكا لضرب جبهة (حزب الله سوريا إيران ) التى تمتلك صواريخ لضرب قلب إسرائيل بعد أن اشغال ثلثى قواتها أمامها .. حتى تتفرغ إسرائيل لأطماعها الدينية فى سيناء التوارتية !!!.. اليد الثالثة هى التى تحرك بخبث الأعتصامات الفئوية وتعمل على تجويع الشعب المصرى الذى يعيش 60% منه على الوجبة الواحدة لليوم الواحد !!!…… اليد الثالثة هى قيادات وقدرات النظام المخلوع الذى مازال يحكم ويحرك ملياراته واعوانه بذكاء وبدهاء وفى الخفاء بعد ان غفل عنها المجلس العسكرى !! .. أعرضها لكم وللمجلس العسكرى من واقع خبرتنا الطويلة جدا فى لعبة السياسه والعيبها وعلاجها !!.. أقول علاجها ..وأذكركم أن أ/ كمال الجنزورى كان يوما يد مبارك وجمال وعلاء ورجال اعمال نهبوا مصر (كما تعلمون) من خلال طلعت حماد !!.. لهذا هناك حتمية لتمثيل الثوار الحققين فى الحكومة الحاليه وأن تكسبوا حب الشعب بالعطف على فقرائه بعمل منافذبيع رخيصه لمنتجات الجيش فى الاحياء الشعبيه .. وأشهد الله عليكم قبل أن تقع الواقعة وتزداد الكوارث والمجازر والمذابح وتعم الفوضى !!! .. اللهم فأشهد فقد أبلغت رئيس حزب الأحرار ـ محمد فريد زكريا ـ الأمين العام لتجمع ائتلاف الثوار الأحرار .
………….وهكذا ــ منذ خمسة أشهر ــ قمنا وابلغنا وحذرنا وارسلنا وقابلنا المسئولين وكشفنا لهم التأمر على مصر وثورتها دون جدوى ..وأخيراً خططوا ونفذوا مذبحة بورسعيد فى ذكرى موقعة الجمل ثم نكتة وأضحوكة توزيعهم على السجون !! .. لهذا وللتاريخ .. نرجو نشر هذه الرساله وأرسالها للاصدقاء والمنتديات والصحف للتسجيل تاريخيا كيف تقتل الثوره ويذبح الثوار أعظم وأجمل ما أنجبت مصر !!!! .. محمد فريد زكريا
وأختتم كلامى بذكر ما قاله قريبى وهو يقف امام جثة ابنه الطبيب : كنت شايلك يا ابنى لوقت عوزه .. يوم مش هقدر فيه أقف على رجلى .. يوم ما هتشلينى لحد قبرى .. ورحت أنت يا ولدى .. ورحت يا ابن عمرى .. مين بعدك يوصلنى لقبرى أاااااااااااااه يا حبيب عمرى .. أااااااه ياحبيب عمرى .

ads

2
اترك تعليق

أضف تعليق

  Subscribe  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
Ferial Sadik
ضيف

لقد شهدت شهادة الحق امام الله وامام الشعب واما كل من استباح دم المصريين فلينتقم الله منه وليرينا فيه ايه

Galal Hasanin
ضيف

المحاكمة المحاكمة.. العصابة لسة حاكمة.

%d مدونون معجبون بهذه: