logo

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات كويك لووك ، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .






look/images/icons/i1.gif قصة من اروع ما قرأت ومحيرة موووووت
  25-10-2008 08:03 مساءً  
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 2008-08-27
رقم العضوية : 5
المشاركات : 2138
الجنس :
الدعوات : 1
قوة السمعة : 37
الجزء الخامس





في ذلكَ الاثناء كان فتى يطل على غرفة جدتي المتلاصقة لغرفة نادية ورانية وهو


يكلمها بصوت عالي ويضحك..



حين سمع اصوات ضحكاتنا التفت برأسه الى الاتجاه الذي كنا قادمين منه فوقعت عينيه علي..



كان وائل....................



كان ينظر الي وكأن هذه هي المرة الاولى التي يرى فيها فتاة بحياته..



أخته نادية وعلامات الغضب على وجهها, بدأت تلوح بيدها امام وجهه, ليفيق من ما هو عليه او يوقف فلمه الجديد..



توترت كثيراً وبدأت انظر من حولي.. تمنيت لو الارض تنشق وتبعلني في تلك اللحظة.. في الواقع نظراته بدأت تزعجني كثيراً..



نادية ضربته بخفة على وجهه ثم تمتمت قائلة بصوت يشبه الفحيح: وائل بالله عليك ماذا بك؟



وائل ونظراته معلقة بي, والابتسامة تشق طريقها الى وجهه الجميل: دعوني ارى ابداع الخالق..



ثم التفت الى اخواته: ماذا بكن انتن؟ لقد قلت لكن كم مرة انتن جميلات والان لماذا لا استطيع ان اقول لاختي الثالثة بأنها جميلة ايضاً؟



وسرعان ما اصبح امامي وبهمس يحمل المزاح فيه وهو يأشر على اخواته وينظر


الي : هؤلاء القردة الذين يقفون هناك ها, لا شأن لكِ بهن, واهتمي بنفسكِ


beauty..



ولكن قولوا لي, وهو يدير وجهه اليهن: الى اين انتن ذاهبات مع كل هذه


الاناقة, وفي اليوم الثاني من تواجد عمتي.. اكيد نسرين تعبة ولا تستطيع المشي؟



رانية: أولاً 7 ساعات هي جالسة في الطيارة, اعتقد بأنها تحتاج الى تحريك


أرجلها.. وثانياً يا حضرة الاستاذ وائل ليس لكَ دخل في امورنا, ما دام الوالد الله يحفظه راضي عنا..



نادية: والان هل نستطيع ان نخرج من البيت بسلام؟



وائل: مع اني اشعر بأني "تهزقت".. ولكن اقنعتيني يا رانية.. ثم اكمل: هل تحبون ان اوصلكم؟



نادية: شكراً لكَ.. كم اصبحت كريم فجأة.. اللهم اهدي الجميع..



وائل بمزح: قلت اوصلكم وهل نطقت بكلمة سيارة؟ قصدت ان اوصلكم الى


باب البيت.. والان حتى هذه لا تستحقونها.. فأغربوا عن وجهي بسرعة...



نادية+رانية: شافاكَ الله..



تحركن من امامه ونزلن السلم.. اردت ان امشي من امامه لكنه لم يدعني فكل طريق اسلكه يقف امامي..



في الاخير طفح الكيل فرصصت بأسنانني ومن بينهم قلت: ابتعد عن طريقي ولا قسماً بالله سأنادي خالي ليتفاهم معك..



وائل وهو يبتعد: هههههههههههه بسم الله, من الان تهدديني بأبي, اللهم استر..



ترك لي المجال, فـ نزلت بسرعة كدت اقع خوفاً من ان يلحقنا ويبدأ لعبة


جديدة.. قبل ان نضع ارجلنا على حافة الباب, أتانا صوته مرة اخرى..



ولكن هذه المرة كان بجدية لانها بانت على وجهه: ان تعرض لكم احد في


الطريق الهاتف معكِ يا رانية وانتِ ايضاً يا نادية.. اما انتِ يا نسرين سأجلب لكِ واحد فيما بعد..


ثم التفت الى اخواته واكمل: اتصلوا بي ان حدث اي شئ.. ولا تتأخروا, قبل ان يحل الظلام اريدكم هنا.. اسمعتم؟



اومأنا برؤوسنا ايجاباً وخرجنا الى عالم رائع.. كان الجو بارد جداً حتى أنني بدأت أرتجف..



رأينا خالي جالس في الحديقة وبين اصابعه سيجارته المعتادة.. نادى علينا, ثم


اخرج من جيبه مبلغ مالي واعطى لكل واحدة منا بعضاً منه..



لم اكن اعلم كم قيمته لان هذه المرة الاولى التي ارى فيها هذا المال..



خجلت ان أخذه منه, شعر خالي بذلكَ فـ قال: انتِ واحدة من بناتي يا نسرين..
وان رفضتي ان تأخذي المال مني مرة اخرى فـ معناها انتِ من قطع صلة الرحم بيننا, و ليس فقط المال, بل كل شئ يا ابنتي..



أدمعت عيني وتذكرت الشخص الذي اتمنى لو يكون معي الان ليرى طيبة خالي


هذه.. عانقت خالي كي لا يرى دموعي وسرعان ما جففهم الزمن..



ودعناه.. و رحنا نسلك الطريق مبتعدين عن البيت لكن سمعنا صوت خالي ينادي من ورائنا: انتم هل اخبرتم احد بخروجكم؟



نادية: نعم يا والدي سألت والدتي و وافقت واعتقد ايضاً بأنها ستلحقنا بعد قليل..



ثم ادارت وجهها ألي وسألتني: هل اخبرتي والدتكِ عزيزتي نسرين؟



نسرين: نعم, حين نزلت لكي اتوضئ اخبرتها..



ابو وائل: ارحتم قلبي والان تستطيعون الذهاب مع اني في الواقع غاضب منكم ومن والدتكم.. لما لم تخبروني..؟



مدت رأسها ام وائل من نافذة المطبخ فـ هي تطل على الحديقة: اعتذر منكَ يا


ابا وائل.. لم اعتقد بأنك ستمانع ولكن كان يجب علي ان اسألك.. فأعذرني..



أبو وائل: هذه المرة مسماحة من اجل نسرين (وأبتسم) تستطيعون الذهاب الان.. في حفظ الرحمن..



ذهبنا وكانت خطواتنا سريعة خوفاً من اي احد قد ينادينا.. وصلنا للسوق بعد مشي 10 دقائق..



ذهبن بي الى محل انيق وبسيط لملابس النساء.. اشتريت تنورتين اعجبني وبلوزتين يلائمنهم..



اشترت رانية مثل الذي لدي ولكن اللوان مختلفة.. نادية اشترت تنورة واحدة وجاكيت طويل اعجبها..



أعطيتهم مالي .. افهموني كم يساوي.. وعرفت من ذلك بأنه بقي لي الكثير

منه.. خرجنا من المحل وتوجهنا الى محل اكسسوارات..



نسرين بأبتسامة: عزيزاتي اعتذر ان تأخرت هنا.. فـ انا من محبي هذه المحلات


واتأخر فيهم لان الذي اختاره يجب يدخل عقلي اولا ومن ثم استطيع الاقتناع به..



رانية: لا داعي للاعتذار فالحال مثل بعضه هههههههههههههه..



نسرين: هههههههه حسناً ذلكَ جيد..



كان المحل كبير جداً لذلك قلت: لا تغيبن عن انظاري.. لاني ارتعب ان بقيت في مكان لا اعرفه..



رانية+نادية: اوكي..



كنت اتمشى في المحل ورأيت من بعيد شئ جذب نظري رحت اليه بسرعة,


كلنت قلادة ويوجد فيها حرف A..



أتت الفتاة التي تعمل في المحل, لان البلوزة التي ترتديها كان مكتوب عليه اسم


المحل فتكلمت معي بلغة غير مفهومة..



علمت بأنها لغتهم فقلت لها: Im sorry I cannot speak your ********, so can you speak English?



الترجمة: عذراً لا استطيع التحدث بلغتكِ لذلك هل تتحدثين الانجليزية؟



الفتاة ابتسمت ثم قالت: Yeah, a little bit, but not that much..



الترجمة: نعم, القليل, ولكن ليس الى ذلك الحد..



أبستمت لها بدوري واسترجعت نظري الى القلادة..



الفتاة: May I help you?



الترجمة: هل استطيع مساعدتكِ؟



نسرين: Yes please, I want this necklace, but with another letter?



الترجمة: نعم ارجوكِ, فـ أنا اريد هذه القلادة مع حرفاً اخر؟



الفتاة: Okay, which letter you order?



الترجمة: اوكي, اي حرف تطلبين؟



نسرين: N, please?



الترجمة: نون, ارجوكِ؟



الفتاة: Okay, Just a minute..



الترجمة: اوكي, فقط لحظة..



نسرين بأبتسامة: Take your time..



الترجمة: خذي وقتكِ..



ذهبت الفتاة.. أتت بعد عدة دقائق وهي تحمل في يديها حرف النون ولكن


بأشكال مختلفة ورائعة.. بعض منهم لم يكونوا فضة.. لهذا لم اعرهم اهتمام, لاني احب الفضة فقط..



رأيت واحد من الاشكال قلب وفي وسطه حرف النون مائل.. ويلتف حوله حبيبات تعطي لمعان للقلب..



قلت لها على الفور: Ill have this one..



الترجمة: اريد هذه..



الفتاة: Okay, and it cost ......!



الترجمة: اوكي, وهي تساوي.......!



كان السعر غالي حسب مالهم ولكني لم اهتم, بما اني اعجبت بها, سأخذها.. لهذا اعطيتها النقود..



وعادت الفتاة بعد قليل بالفاتورة وحقيبة صغيرة كتب عليها عنوان المحل ورسم عليها مجوهرات مختلفة.. اخذت الحقيبة وشكرتها..



لكنها نادتني قائلة: Excuse me..



الترجمة: عفواً



التفت اليها فـ أكملت: Youve 8 days for changing or returning..



الترجمة: لديكِ 8 ايام لاستبدالها او ارجاعها..



الساعة الآن 11:06 AM