نقيب شرطة للنيابة : تلقينا تعليمات بقتل المتظاهرين و الإستعانة بالبلطجية

[singlepic id=178 w=320 h=240 float=center]
جريدة “الدستور” انفردت فى عددها الصادر اليوم بنشر نص التحقيقات فى قضية قتل المتظاهرين، حيث كشفت أقوال الشهود عن مفاجآت خطيرة حيث اعترف نقيب بالأمن المركزى بصدور أوامر من قائد قوات الأمن المركزى بإطلاق النيران على المتظاهرين مباشرة دون أى تحذير .

وحمل مأمور قسم العجوزة اللواء أسامة المراسى مسئولية إصدار أوامر بقتل المتظاهرين فى الجيزة.

وقال أحد مساعدي وزير الداخلية إنه حضر اجتماعا مع العادلى ومديرى أمن القاهرة والجيزة وأكتوبر، وإن الأوامر صدرت خلال الاجتماع بمنع المتظاهرين من الوصول إلى التحرير.

وكشف مرشد سرى بأمن الدولة عن قيام القناصة بإطلاق الرصاص الحى عشوائيا على المتظاهرين فى ميدان التحرير. وأكد الضباط في أقوالهم وجود مخطط الداخلية فى التعامل مع الأزمة فى حالة قمع المظاهرات وكان أبرز ما فيه توجيه الاتهام للإخوان بتنظيم المظاهرات لقلب نظام الحكم.

وكشف أحد الضباط عن مفاجأة مذهلة حيث أشار إلى صدور أوامر إلى أقسام الشرطة بالاستعانة بالبلطجية لمواجهة المتظاهرين بعد جمعة الغضب.

2 تعليقات
  1. Serag Ngm يقول

    يااااااه احنا كنا عايشين فين !!!!

  2. Serag Ngm يقول

    يااااااه احنا كنا عايشين فين !!!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More