نائبان بالوطني المنحل وراء استئجار بلطجية أحداث العباسية

علم الدستور الأصلي من مصادر خاصة أن نائبين ينتميان للحزب الوطني المنحل وراء ما حدث امس في العباسية
حيث قاما بتأجير بلطجية وبعض أرباب السوابق والدفع بهم إلى منطقة العباسية لمواجهة مسيرة القوى السياسية التي كانت ستتوجه إلى وزارة الدفاع حيث مقر المجلس الأعلى للقوات المسلحة.

وعلم الدستور أن النائبين – وهما من دوائر قريبة من منطقة العباسية ولهم نفوذ مالي وعائلي كبير – قد أعدوا البلطجية منذ أول أمس وأمدوهم بالأسلحة البيضاء ودفعوا مبالغ كبيرة لشراء زجاجات مياه غازية فارغة وقاموا باحضار بعض البلطجية من خارج منطقة العباسية.

وتشير مصادر إلى أن ذلك الأمر تم بالاتفاق بين عدد من نواب الحزب الوطني وبعض الأجهزة الأمنية لمحاولة الوقيعة بين الجيش والشعب، ولبث إشاعات تهدف إلى إظهار متظاهري التحرير على إنهم ضد الوطن.

ومن الجدير بالذكر، أن محرري الدستور الأصلي في العباسية شاهدوا عدد من أمناء شرطة أمن الدولة يقومون بتحريض المواطنين ضد المظاهرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More