مصر توافق مبدئياً على إقامة سد إثيوبيا وشراء الكهرباء من أثيوبيا

كشف تقرير إخباري، الاثنين، تفاصيل المفاوضات التي أجراها الدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء، مع نظيره الإثيوبى ميليس زيناوى لنزع فتيل الأزمة بين مصر وإثيوبيا حول مشكلة سد الألفية (النهضة) الذي أعلنت أديس بابا عن إنشائه خلال 2011 على بعد 40 كم من الحدود الإثيوبية – السودانية لتوليد 5250 ميجاوات من الكهرباء.

وقال مصدر حكومي إن الحكومة المصرية أبدت موافقة مبدئية على السماح لإثيوبيا لإقامة سد النهضة بعد أن تقوم اللجنة الفنية التى سيشكلها الجانب المصرى بدراسة التصميمات الهندسية للسد ومعرفة مدى تأثيره على حصة مصر من المياه وتعديل التصميم إذا ثبت وجود هذا التأثير.

مواضيع تهمك

شرف بعد 100يوم لحكومته‏:‏ ارتفاع معدلات السياحة‏..‏ واستقرار…

وأضاف المصدر أنه تمت مناقشة مساهمة مصر في إنشاء السد الذي من المتوقع أن تصل تكلفته إلى حوالى 4ر7 مليار دولار، موضحاً أن الاتفاق يتضمن أيضاً أن توقع الحكومة المصرية إلى جانب السودان اتفاقاً مع إثيوبيا يتم بموجبه شراء مصر والسودان الطاقة الكهربائية من خلال شبكة للربط الكهربائي بطول 650 كيلو متراً من منداية الإثيوبية إلى كوستي ومنها إلى نجع حمادي بمحافظة قنا.

وأشار المصدر إلى أن الشبكة تتيح تصدير طاقة كهربائية من إثيوبيا إلى كل من السودان ومصر تصل إلى 3200 ميجاوات منها 1200 ميجاوات لتغذية الشبكة السودانية و2000 ميجاوات لتغذية الشبكة المصرية، وقال ”الاتفاق الإثيوبى – المصري يشمل أيضاً زيادة الشراكة المصرية – الإثيوبية من خلال استيراد مصر لجانب كبير من احتياجاتها من اللحوم الإثيوبية والتي يوجد بها 43 مليون رأس من الماشية و31 مليون رأس من الأغنام و27 مليون رأس من الماعز”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More