فيديو جدو الإفريقي يخطف ثلاث نقاط لمصر أمام أوغندا

خطف منتخب مصر ثلاث نقاط من المنتخب الأوغندي في ثاني مبارياته في دورة حوض النيل الأولى المقامة حاليا في مصر فاز المنتخب بهدف نظيف ..وتصدر فرق المجموعة الأولى التي تضم أوغندا في المركز الثاني وبروندي الثالث وتنزانيا الرابع .

أحرز هدف اللقاء الوحيد محمد ناجي جدو في الدقيقة 93 من كرة تلقاها أرسلها أحمد فتحي سيطر عليها جدو قبل زميله أحمد علي وسدد علي يسار الحارس الأوغندي

بدأ حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر بتشكيل دفاعي إلى حد ما ، حيث اعتمد على كل من عبد الواحد السيد في حراسة المرمى ومحمد نجيب ومحمود فتح الله قلبي دفاع وأحمد سمير فرج ظهير أيسر وأحمد فتحي ظهير أيمن وثلاثة لاعبين ارتكاز هم حسني عبد ربه وعبد الله الشحات وإبراهيم صلاح وأبوتريكة خلف رأسي الحربة أحمد بلال والسيد حمدي.

استحوذ الفراعنة على مجريات الشوط الأول، لكن المنتخب الأوغندي ظهر منظم دفاعيا، لكن كلا الفريقين لم يشكلا أي خطورة على مرمى الأخر في أول نصف ساعة.

وفي الدقيقة 30 بدأ كانت أول هجمة خطيرة على مرمى أوغندا من ركلة حرة نفذها محمد أبوتريكة أرسلها طولية إلي محمود فتح الله الذي كسر مصيدة التسلل ليجد نفسه في مواجهة المرمى بمفرده ، ولعب الكرة برأسه لكنها تمر بجانب القائم.

ظهر على اللاعبين الجدية الشديدة والتركيز في تنفيذ تعليمات الجهاز الفني ، لكن الجهاز كان في حالة غضب من أداءهم لعدم تمكنهم من اختراق دفاع أوغندا وإحراز هدف طوال الشوط الأول ، ليطلق الكونغولي موسينجاي أمبانجا حكم اللقاء صفارته معلنا عن نهاية الشوط الأول.

وفي بداية الشوط الثاني أشرك حسن شحاتة وليد سليمان وأحمد علي بدلا من أحمد بلال وعبد الله الشحات.

وبدأ المنتخب المصري في تكثيف هجماته ليحرز محمود فتح الله هدفا يلغيه الحكم بداعي التسلل ، ويخطف السيد حمدي الكرة من مدافع أوغندا ويسدد كرة تمر بجانب القائم ليظل التعادل.

وفي الدقيقة 17 من هذا الشوط يشرك شحاتة وائل جمعة بدلا من محمد نجيب الذي خرج مصابا ودخل وائل بهذه المباراة نادي المائة.

ثم شارك أحمد عيد عبد الملك ومحمد ناجي جدو بدلا من محمد أبوتريكة والسيد حمدي ، وفي أول كرة مشتركة ارتقى جدو ليلعب كرة عرضية من أحمد سمير فرج برأسه لكنها تعلو العارضة ، تليها عرضية أحمد فتحي التي سددها أحمد علي بطريقة غريبة للغاية لترتطم بالأرض ويمسكها الحارس بسهولة.

تدريجيا بدأ دفاع مصر يستريح لغياب الهجمات الأوغندية على مرمى عبد الواحد ، وضغط المنتخب هجوميا ويعود جدو الخالي تماما من الرقابة برأسية غير متقنة تخرج بجوار المرمى.

ويجري حسن شحاتة أخر تغييراته بإشراك محمد عبد الشافي بدلا من أحمد سمير فرج.

وفي الدقيقة 93 يستحوذ جدو على الكرة ويراوغ مدافعي أوغندا ويسدد الكرة على يسار حمزه بوانجا حارس المرمى محرزا هدف اللقاء الوحيد ، ليستمر نجاح جدو مع المنتخب الوطني ، ويشكل علامة استفهام في مستواه مع الأهلي.

شاهد الفيديو

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More