اردوغان علي نفس منهج المعزول فهل سيلحق بنفس المصير

0

ad

اردوغان علي نفس منهج المعزول فهل سيلحق بنفس المصير

ad

اردوغان

المواقف والأحداث تتشابه والحكام ما زالوا لا يؤمنون بإرادة الشعوب ولا بمقولة “ما أشبه اليوم بالبارحة”، فأربعة عوامل كانت دليلاً على انهيار نظام الرئيس السابق محمد مرسي وعزله من حكم البلاد، العوامل نفسها تكررت مع رجب طيب أردوغان، رئيس وزراء تركيا، عقب كشف أكبر قضية فساد وغسيل أموال متهم به حزبه.

– خروج معارضي ومؤيدي الحاكم

أولاً- تركيا:

خرج آلاف المتظاهرين من المعارضين لحكومة أردوغان، في مظاهرات حاشدة في إسطنبول، احتجاجًا على موقف الحكومة من فضيحة الفساد التي أدت إلى اعتقالات كبيرة في الفترة الأخيرة، فيما خرج متظاهرون مؤيدون لـ«أردوغان» للتظاهر أمام صحيفة “توداي زمان” التركية، ورفعوا شعارات: «نحن جميعًا جنود طيب أردوغان»، و«اللعنة على الكذب والتحريف والافتراء».

ثانيًا- مصر:

في الوقت الذي احتشد الشعب في ميادين مختلفة للمطالبة برحيل نظام الإخوان، وعلى رأسه رئيس البلاد محمد مرسي، خرج أنصار مرسي إلى ميدانيّ رابعة العدوية والنهضة لتأييد الرئيس.

– استقالة الوزراء

أولاً- تركيا:

الغضب يزداد في الشارع التركي تجاه قضية الفساد وغسيل الأموال التي انتشرت هناك وترتب عليها إعلان وزراء الاقتصاد والداخلية والبيئة استقالتهم من الحكومة، والذي شكل أكبر تحدٍ لرئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، خلال 11 سنة من الحكم.

ad

ثانيًا- مصر:

عقب تزايد حالة الغضب في الشارع المصري والدعوات للخروج في مظاهرات 30 يونيو للمطالبة برحيل النظام الحاكم، قدّم عدد من الوزراء في حكومة هشام قنديل استقالتهم، منهم حاتم بجاتو، وزير الدولة للمجالس النيابة والشؤون القانونية، وعاطف حلمي، وزير الاتصالات، الذي قدم استقالته، كما قدم خالد فهمي وزير الدولة لشؤون البيئة، استقالته.

– الغضب يتزايد في الشارع

أولاً- تركيا:

شهدت مدن إسطنبول، وأنقرة، وإزمير، وبالكسير، وبورصا، ومرسين، وإسكيشهير، وموجلا، وآيدن، مظاهرات حاشدة للمطالبة باستقالة أردوغان، رئيس الوزراء، بسبب قضية الفساد وغسيل الأموال التي تورطت فيها حكومته.

ثانيًا- مصر:

شهدت الشوارع المصرية والمحافظات خروج العديد من المواطنين المطالبين بضرورة رحيل الرئيس السابق محمد مرسي عن حكم البلاد بعد عام من توليه الحكم، واستمرت لعدة أيام.

– اتهام القضاة والتشكيك فيهم

أولاً- تركيا:

اتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، اليوم، القضاة الذين كشفوا الفضيحة المالية التي تهدد حكومته بالعمل مع بعض المجموعات الإجرامية، من أجل التشكيك في أشخاص أبرياء.

ثانيًا- مصر:

في خطاب ما قبل خروج المصريين في مظاهرات 30 يونيو، ألقى محمد مرسي، الرئيس السابق، كلمة مطوّلة في قاعة المؤتمرات، هاجم خلالها القضاة واتهم فيها القاضي الذي ينظر قضية الفريق أحمد شفيق قائلاً عنه “علي محمد أحمد النمر قاضٍ مزوِّر، قدّمت عليه طعنًا في 2005 لأنه زوّر الانتخابات”.

ad

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More