أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات كويك لووك ، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





ثائر

ثائرلقد كان هنا فى هذا المكان بالضبط اعتدت ان اراه كل يوم فى هذا المكان ولكن اليوم لم اره احسست ان شئ فى يومى غريب وأخذت ..



01-08-2010 02:07 صباحا
easo
menu_open
مرشح للاشراف
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 2010-05-27
رقم العضوية : 31597
المشاركات : 938
الدولة : مصر
الجنس : أنثى
يتابعهم : 0
يتابعونه : 0
قوة السمعة : 3
 offline 







ثائر
لقد كان هنا فى هذا المكان بالضبط اعتدت ان اراه كل يوم فى هذا المكان ولكن اليوم لم اره احسست ان شئ فى يومى غريب وأخذت افكر أين يمكن ان يكون ؟ وماذا حدث له؟ ومن شدة عنادى قررت ان اعرف من هو اصلا ولماذا كان يقف هنا منذ ان كنت فى العاشره من العمر ؟ ولماذا كان ينظرالى السماء نظره كنت احس أنها تعنى الكثير؟ ولماذا لم اجده اليوم؟ وأخذت فعلا أبحث انا لم اعرف اسمه ولكن اعرف شكله فقط لقد كان شابا فى ريعان شبابه وتحس على وجهه براءة كبيره لا تجدها فى شباب كثيره ولكن كانت هناك دمعه فى عينيه واللتى لم تفارق عينيه منذ اول مره رايته لم يكن يتحدث مع احد كان فقط يقف وقفته هذه فى تمام العاشره فى هذا المكان الذى ارتبط به كثيرا لكننى فجأه تذكرت انه عندما راى طفله صغيره تمشى فى الشارع بجواره وكانت تحاول ان تحدثه اخذ يكلمها ويداعبها فلم استطع منع نفسى من ان اذهب اليها فى بيتها واكلمها ولكننى لم اجدها هناك فتذكرت انها تعرفه جيدا ونظرت فى يدى انها العاشره تماما فذهبت الى هذا المكان الذى كان يقف فيه فوجدتها تقف هناك وهى تنظر الى السماء بنفس النظره التى كان ينظرها وكانت تضحك والدمعه فى عينيها قلت لها السلام عليكى فلم ترد لاحظت انها لا تسمعى فطرقت على كتفها فنظرت الى نظره كانى ضربتها او ألمتها لم اعرف كيف ابدأ الكلام فقلت لها لماذا تقفين هكذا ؟ قالت لى ولماذا تهتمين؟ دهشنى جوابها وفاجئنى كثيرا قلت لها لقد تعودت ان اراكى معه فى هذا المكان ولكن كنتى على غير هذا الحال قالت لى وهل هذا الموقف الذى ترانى فيه كل يوم؟ فلم افهم ولكننى فهمت انها تقصده فلم استطع الجواب قالت لى لقد علمنى هذا قلت لها علمكى ماذا ؟ قالت لى ان اتبع خطاه قلت لها واين هو اذن؟فنظرت الى السماء ولم ترد شعرت انها تتالم واخذت تتامل كثيرا فى السماء فلم اجد شيئا ثم بعد خمس دقائق شعرت انها خمس ساعات قالت لى ذهب الى الامان ..............الامور الان اصبحت اكثر تعقيدا قلت لها ومن يكون قالت .ابن خالتى قلت لها ومن اين هو؟ قالت من فلسطين الحبيبه لقد كان يعانى فى اليوم ألف الم وألم لقد كان فى فلسطين حقا؟ قلت لها قالت لى نعم كان صغيرا عندما داهم اليهود منزله وقتلو اباه وامه واخوته جميعا قلت لها وهو كيف نجا؟ قالت كان عند صديقه ينهى معه فروض مدرسته قلت لها وبعد؟ قالت اتصل بأمى وبطريقه ما جاء الى هنا ولكنه لم يستطع يوما ان ينسى بلده او اهله فكان يأتى الى هذا المكان وينظر الى السماء وينظر الى السماء ويرى اهله عندما دخل عليهم الساعه العاشره ووجدهم على غير ماتعود عليه ويتذكر هذه الايام وقلت له انت تنظر الى السماء فتضحك احيانا وتبكى احيانا اخرى؟ فحكى لى عن فلسطين وعن شوقه اليها وانه مستعد ان يضحى بروحه من اجلها وكان يحكى عن شوقه لشجرة الزيتون الذى زرعها بيده وانه يريد قتل كل يهودى هناك كان يحكى لى عن اصدقائه كان مازال يتذكرهم وزرع هذا الحب فى قلبى منذ سألته ومنذ كنت فى الرابعه من العمر وكان اول مره اراه مبتهجا هكذا فسألته ما بالك؟ فمد يده لى .......... ماهذا؟ قال انه جواز سفر قلت له ان يأخذ باله من نفسه قال لى لاتقلقى عليا يا مها انا لم اشعر بالامان الا هناك فشعرت انى لن اراه ثانية كانت تقولها وهى تبكى قالت لى وذهب الى حبيبته وبعد ان وصل طمننا عليه وبعد عدة شهور قال لنا ستسمعون نبأسار على قناة الاخبار اليوم الساعه العاشره فوعدناه اننا سنشاهد النبأ وكان النبأ مقتل 27 صهيونيا فى مستوطنه صهيونيه من عمليه استشهاديه نفذها الشاب الفلسطينى ثائر محمد ووضعو صوره للشاب قبل العمليه انه ابن خالتى وهو الان فى راحه اضمن هذا وانهت كامها فنادتها امها وعندما نظرت فى وجهها علمت انها كما قالت ستتبع خطاه وسأكون انا فى نفس موقفها احضر الى هنا فى تمام العاشره وانظر الى السماء بنفس الطريقه وأقسمت ان أربى اولادى مستقبلا على حب فلسطين وأصنع منهم شهداء مثل ثائر


ارجو ان تنال اعجابكم من تأليفى





:. كاتب الموضوع easo ، المصدر: ثائر .:


ehzv



عزيزي القارئ ضع رداً لنعرف هل نحن علي صواب أم خطأ
ونرجو الابلاغ عن أي رابط لا يعمل


تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع
توقيع :easo
Quran
ربما يعجبك هذا أيضا




المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
يوميات ثائر بيحب هبه فلول rose
2 1633 Galal Hasanin

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 








الساعة الآن 02:01 مساء


وسوم المنتدى